منوعات

بريتني سبيرز في ورطة جديدة بسبب والدها

كلمة الاردن

يبدو أن إنهاء وصايته عليها تزعج والد النجمة الأميركية بريتني سبيرز، حيث أدخلها في ورطة قضائية جديدة، بعد أقل من أسبوعين على زواجها من سام أصغري، بدعوى تتهمها بالتشهير.
وفي التفاصيل التي نشرتها صحيفة “دايلي ميل” البريطانية، رفع جيمي سبيرز الدعوى التي يزعم فيها أن ابنته عملت على تشويه سمعته عبر وسائل التواصل الاجتماعي، كما أنها تنوي شنّ المزيد من الهجمات ضده في مذكراتها المقبلة.
وجاء في حيثيات الدعوى التي صاغها أليكس وينجارتن، محامي جيمي سبيرز، أن بريتني كتبت منشورات عامة على وسائل التواصل الاجتماعي تتضمن مزاعم كاذبة حول مسائل عائلية خاصة، تتعلق بأن والدها أساء إليها أثناء فترة وصايته عليها وعلى أموالها.
وكشفت الصحيفة أن جيمي يريد استجواب ابنته أمام المحكمة بشأن مزاعمها بأنه حرمها من مسكّنات الألم، وأجبرها على التبرع بكمية كبيرة من الدم لتلقي العلاج الطبي خلال فترة الوصاية، إضافة إلى مزاعمها بأن والدها أساء استخدام لوائح الوصاية الخاصة بها وسرق ممتلكاتها وأموالها بينما كان من المفترض به أن يدير شؤونها المالية.
وتأتي تلك الاتهامات بعد حوالى 7 أشهر على صدور قرار المحكمة بإنهاء الوصاية على بريتني سبيرز وإنهاء سيطرة والدها التي استمرت لسنوات على ممتلكاتها وقراراتها. وكانت بريتني قد قررت تغيير نظام الأمن الخاص بمنزلها، بعد محاولة زوجها السابق اقتحامه والاعتداء على ممتلكاتها أثناء حفل زفافها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Show Buttons
Hide Buttons