منوعات

تطورات حالة وائل كفوري والشابة التي كانت معه في الحادث.. وطليقته تُعلق..صور

كلمة الاردن

استقرت الحالة الصحية للمطرب اللبناني وائل كفوري بعد إصابته برضوض وكدمات نتيجة حادث سير مروّع تعرض له ليلة الجمعة، على طريق جبيل السريع باتجاه العاصمة بيروت.
ونقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر طبية في مستشفى “سيدة المعونات” بمدينة جبيل (37 كيلومترا إلى الشمال من بيروت) التي خضع فيها وائل للفحوصات الطبية اللازمة، أن حالته الصحية مستقرة.
وأشارت المصادر إلى أن إصابات المطرب اللبناني والشابة التي كانت معه في السيارة عند وقوع الحادث، اقتصرت على الرضوض والكدمات في أنحاء مختلفة من الجسد، وفقا لصحيفة النهار.
وفي الوقت الذي لم يتم التأكد ما إذا كانت الفتاة المرافقة لكفوري هي الشابة شانا عبود (حبيبته) أم لا، بادرت طليقته أنجيلا بشارة إلى تمني السلامة له، وذلك عبر حسابها في الإنستغرام.
ونشرت أنجيلا عبر خاصية الستوري صورة وجهت من خلالها الدعوات له بالصحة والسلامة وعلقت: “الحمدلله ع سلامتك أبو ميشيل. وائل بخير الحمدلله”.
وكانت “غرفة التحكم المروري” أفادت بسقوط جريح نتيجة تصادم بين مركبتين على أوتوستراد جبيل، فيما ذكرت تقارير صحفية أن الحادث وقع بعدما فوجئ كفوري بحفرة عميقة في وسط الطريق، حيث داس بقوة على فرامل السيارة التي سقطت داخل الحفرة، قبل انزلاقها يمينا ويسارا؛ ما أدى الى سقوطه خارجها عند ارتطامها.
وبعد تداول أنباء الحادث، تصدر اسم وائل كفوري قائمة الأكثر تداولا على موقع تويتر؛ إذ علق عدد كبير من النجوم والمشاهير، متمنين له الشفاء العاجل، وكان في مقدمتهم الإعلامية ريما نجيم والفنان زياد برجي.
كذلك، تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع الحادث الذي تعرض له وائل كفوري؛ إذ أشار عدد منهم إلى أن السبب الأساسي للحادث هو السقوط في حفرة على الطريق الذي يفتقد للإنارة، داعين الله أن يخرج كفوري من هذه الأزمة بأقل أضرار ممكنة.
وكان وائل كفوري كان قد نشر عبر صفحته الخاصة في إنستغرام، صورة للإعلان الخاص بالحفل الذي سيحييه في الـ 19 من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل في فندق المريديان – دبي إلى جانب الفنانة هيفاء وهبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Show Buttons
Hide Buttons