تكنولوجيا

“ناسا” تكشف عن خطتها لإرسال أول ملوّن إلى القمر

كلمة الاردن

 كشفت وكالة “ناسا” الأميركية لأبحاث الفضاء، الجمعة، أن برنامج “آرتميس” التابع لها يخطط لإرسال أول شخص من ذوي البشرة الملونة (غير أبيض) إلى القمر، في رحلتها القادمة.

وجاء الإعلان في إطار تطلعات إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، لإرسال أول امرأة إلى القمر، في رحلة يُنتظر منها أن تصنع التاريخ في أكثر من جانب.

ووضعت ناسا لنفسها هدفا بإعادة روادها للهبوط مرة أخرى على سطح القمر، بحلول عام 2024.

وتم الكشف عن خطط إرسال رائد فضاء من ذوي البشرة الملونة إلى القمر في بيان نشرته ناسا، الجمعة، بشأن تفاصيل إنفاق الوكالة خلال السنة المالية 2022.

ووفقا للبيان، فإن ناسا تطالب الإدارة الأميركية بتمويل مقداره 24.7 مليار دولار، أي بارتفاع تتجاوز نسبته 6 بالمئة عن العام الماضي.

ووفقا للبيان، فإن التمويل الذي طلبته ناسا “يوفر لنا الموارد الضرورية لمتابعة التقدم بخطة استكشاف الفضاء الأميركية من كلا الحزبين من القمر إلى المريخ”.

وأضاف البيان أن الأمر يشمل “هبوط أول امرأة وأول شخص من ذوي البشرة الملونة على القمر ضمن برنامج آرتميس”.

وكانت ناسا قد نجحت، في مارس، بإتمام تجارب “الحريق الساخن” الأساسية في اختباراتها على صاروخ “SLS” ضمن مشروع العودة إلى القمر.

ووفقا لناسا، فإن هذا هو “أكبر صاروخ بنته وكالة الفضاء على الإطلاق”.

وخلال التجارب، عمدت ناسا إلى إشعال محركات الصاروخ الأربعة، بشكل متزامن، لمدة ثماني دقائق و19 ثانية، لاختبار قدرتها على الإقلاع الحقيقي.

وفعليا، لم تكن ناسا بحاجة للإبقاء على محركات الصاروخ مشتعلة لأكثر من أربع دقائق فقط، بشكل مستمر، لاعتبار تجربتها ناجحة.

واعتبر القائم بأعمال مدير ناسا، ستيف جورتشيك، أن الاختبار الناجح الذي تم إجراءه يعتبر “حدثا هاما ضمن هدف ناسا لإعادة البشر إلى سطح القمر – وما بعده”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Show Buttons
Hide Buttons