أخبار ساخنةمحليات

تفاصيل جديدة لقضية بنت الجامعة

كلمة الاردن

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قضية تعرض فتاة جامعية لاعتداء بالضرب من قبل شقيقها، فإن ادارة حماية الاسرة تعاملت مع القضية منذ شهر تقريباً وأحالت شقيقها للقضاء وللحاكم الاداري والفتاة ما زالت قيد العلاج .

وقال الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام ان قضية الاعتداء بالضرب التي تعرضت لها احدى الفتيات من قبل شقيقها قد تعاملت معها ادارة حماية الاسرة وألقت القبض على شقيقها وأحالته للقضاء وللحاكم الاداري .

وفي التفاصيل .. فإن الفتاة الموجودة حاليا في مستشفى الجامعة الأردنية لتلقي العلاج نتيجة الاعتداء الوحشي من قبل أشقائها، فقد قام أحد أشقائها بضربها بأداه حادة على رأسها بتاريخ 25/12 من ثم قام بالتعاون مع شقيه بربطها بالجنازير وضربها.

والدة الفتاة وشقيقاتها حاولن انقاذها إلا أن الشقيقين قاموا بضرب الأم وشقيقات الفتاة المعتدى عليها، وبحسب المعلومات فإن أشقاء الفتاة رفضوا اسعافها إلى المستشفى وأجبروا الأم أن لا تعترف بأحداث الواقعة وأن تقول أنها وقعت داخل “الحمام”.

الفتاة دخلت بغيبوبة منذ ما يقارب الشهر وتعاني من التسمم بالدم ونزيف بالدماغ وبالرئة بحسب مقربين لها.

في تصريح ، أوضحت إدارة مستشفى الجامعة أن الفتاة تتلقى العلاج الكامل إلى حين شفائها وأن القضية باتت أمام القضاء.

وفي تفاصيل القضية فقد وردت معلومات لادارة حماية الاسرة بتاريخ 24/12/2020 م باسعاف فتاة للمستشفى إثر تعرضها للضرب من قبل شقيقها اثر خلافات بينهما حيث جرى التحقيق في القضية والقاء القبض على شقيقها واحالته للقضاء حيث جرى توقيفه وبعد الافراج عنه أُحيل للحاكم الاداري وما زالت الفتاة تتلقى العلاج داخل المستشفى والحالة متابعة من قبل ادارة حماية الاسرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Show Buttons
Hide Buttons