تغريدات مؤثرةمحليات
أخر الأخبار

“تغريدة” الملك: هل تُتخذ إجراءات في الاردن ضد جماعة الاخوان ونقابة المعلمين؟

كلمة الاردن:

بدت تغريدة جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين قاسيةً حول إضراب المعلمين في الوقت الذي كان الأردنيون يشعرون فيه بذروة الفرح بانتهاء الإضراب لصالح المعلّم ولصالح طابورٍ يعود للانتظام كل صباح.
ملك البلاد وبعد احتجابه طوال فترة الأزمة (4 أسابيع) إلا عن حث الطرفين بتغريدة أيضاً على حوار مسؤول، عاد مساء يوم توقيع الاتفاق ليتحدث عن اجندات بعيدة عن مصلحة الطلاب، مبدياً اهتمامه بألا يتكرر ما حدث مجدداً.
مثل هذا الكلام يبدو تمهيدياً بالضرورة لما بعد حصول الاتفاق، وهي سيناريوهات استمعت لهاوسائل إعلامية بكل الأحوال والتي تتضمن اعتبار النقابة جسماً غير دستوريٍّ وبالتالي حلّها كمرجعية متضاربة مع مرجعيات العمل العام للمعلم، وتحديدا في المدارس العامة، والاهم أيضا التمهيد لسلخ النقابة عن مرجعيتها الشعبية لصالح ربطها بجماعة الاخوان المسلمين التي نقل المسؤولون عنها تصلّباً في عدم التدخل بمشهد الإضراب.
على الأغلب، بهذا المعنى، وحين يتحدث ملك البلاد عن الاجندات فهو يدعم النّفَس الحكومي الذي تحدّث عن كون الأزمة لها علاقة مباشرة بجماعة الإخوان المسلمين، وهي الجماعة التي يتقلب الأردن في سياق التعامل معها منذ تولي عاهل الأردن الحالي سلطاته الدستورية، أي قبل 20 عاما.

رأي اليوم – فرح مرقة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *