محليات
أخر الأخبار

نائب نقيب المعلمين : سنعّوض الطلبة ما فاتهم من دروس .. ونستطيع الالتزام بذلك بعد حل القضية

كلمة الاردن:

قال نائب نقيب المعلمين ناصر النواصرة، إن المعلمين سيعوضون الطلبة ما فاتهم من دروس بعد حل موضوعهم.

وسرد النواصرة تفاعل الأحداث مع النقابة الأربعاء، وقال “شهد اليوم عدة لقاءات مع وفود منها (التجمع الوطني للتغيير) وهو وفد من 10 شخصيات وطنية، برئاسة أحمد عبيدات (رئيس الوزراء الأسبق)، ووفد نيابي آخر مكون من 9 نواب، بالاضافة إلى لقاء مع المركز الوطني لحقوق الانسان ووفد من 10 رؤساء البلديات”.

وأضاف في بث عبر صفحة النقابة عبر “الفيسبوك” : الجميع أكد أنه مع المعلم وحقوقه، وأن الجميع استنكر إدارة الظهر من الحكومة للمعلمين، واستنكر التلكؤ بالتعامل مع الأزمة، وخاصة وفد رؤساء البلديات الذي استنكر اجراءات الحكومة الأخيرة بتعاملها مع المعلمين.

وقال النواصرة “هناك تفهم لموقف نقابة المعلمين، وأن المواطن الأردني اليوم أكثر التفافاً مع مطالب نقابة المعلمين”، مشيراً إلى عدم وجود نتيجة محددة، حيث تم التأكيد على أن النقابة ما زالت منفتحة على الحوار، مبيناً أنه “حتى هذه اللحظة لا يوجد أي اعتراف من الحكومة بحق المعلمين بالعلاوة، ويطرحون أشياء أخرى”.

ورأى أن الخطوة الأولى تبدأ بما وصفه “الاعتراف بحق المعلمين المستحق منذ عام 2014 بالعلاوة”، مشيراً إلى أن التجييش من قبل الحكومة وأدواتها ما زال جارياً على قدم وساق، وقال “هنالك رسائل نصية وصلته لدفع بعض الناس بالوقوف أمام المدارس، والتشويش على موقف المعلمين ونقابتهم”، لافتاً إلى أنه من الأفضل أن توفّر هذه الكلف التي قال إنها “بعشرات الآلاف” لعلها تحل جزءاً من الأزمة.

وكشف نائب نقيب المعلمين عن وجود ما وصفها ب”وسيلة ضغط جديدة لم تستكمل بعد”، وبيّن “اليوم بدأ ما يزيد على 3 الاف معلم ومعلمة بتقديم طلبات نقل من وزارة التربية والتعليم إلى أي وزارة أخرى كالداخلية والمالية ودوائر الضريبة والجمارك وحتى إلى مؤسسات أخرى حكومية، وبنفس الطلب كتب المعلمون أنه إذا لم يقبل طلبهم بالنقل سيقدمون استقالاتهم”.

وأعتقد أن تصل الطلبات إلى عشرات الآلاف في الأيام المقبلة، قائلاً “لا نريد أن نصل إلى هذه المرحلة، ولكن الحكومة ما زالت تدير ظهرها، ولا تتعاطى بجدية”.

وأكد على استمرار الإضراب “نحن مستمرون بالاضراب مهما طال، وقادرون على تعويض أبنائنا عما فاتهم، ونستطيع إلزام المعلمين بعد إنتهاء القضية، ومن دون إلزام ، سيقبلون على تعويض الطلبة”.

وقال “الصور تتجلى، المعلمون منهمكون باصلاح المقاعد، وهي قصص نجاح في حالة الاضراب، ينسجها معلمو المملكة، في كل يوم يثبتون أنهم الأكثر ولاء وانتماء لهذا الوطن وقيادته الهاشمية”.

وعبر النواصرة عن اطمئنانه بنتائج تحركهم “اليوم نحن أكثر واطمئناناً وأكثر قرباً من تحقيق مطالب المعلمين”، مضيفاً: “اثبتوا حقكم قريب وسيصل”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *