شباب

فوز “صلة” المستوحى من رقصة العيالة بجائزة “كريستو وجان-كلود”

كلمة الاردن

كشفت جامعة نيويورك أبوظبي، بالشراكة مع مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، عن الفائزين بالدورة السابعة من جائزة “كريستو وجان-كلود”، وهم طلاب الجامعة الأمريكية في الشارقة” فلوه الحوطي، وإبراهيم عبد اللطيف، وعمر الراعي.

وبحسب بيان صحفي تلقى 24 نسخة منه، من المقرر أن يُعرض المشروع الفائز والذي يحمل عنوان “صِلة” في حرم جامعة نيويورك أبوظبي في نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، ليجول بعدها على عدة مواقع أخرى.

وحاز الفائزون على جائزة بلغت قيمتها 10 آلاف دولار أمريكي لاستكمال مجسمهم الفنّي، على أن يتعاونوا عن كثب مع خبراء المتاحف من رواق الفن في الجامعة ومشرفهم خوان رولدان مارتن، الأستاذ المساعد في قسم الهندسة المعمارية بالجامعة الأمريكية في الشارقة.

ويستقي المجسم تصميمه الفني من مفهوم الاتحاد ورقصة العيالة الشعبية الإماراتية التي تمزج بين الشعر وإيقاعات الطبل والحركات البسيطة، حيث يحاكي شكل الراقصين المصطفين في جهتين متقابلتين من خلال وحدات مختلفة الارتفاع تسلط الضوء على تنوع الحركة.

وتتجسد حيوية العمل عبر تفاعل الوحدات مع بعضها من جهة، وانسجامها كمجموعة متكاملة من جهة أخرى في تناغم يعكس وحدتها، وتم اختيار اللونين الأسود والأبيض لإضفاء التأثير الدرامي من خلال تفاصيل السكون والحركة التي تبرز عند استخدامهما معاً.

تجدر الإشارة إلى أن جائزة “كريستو وجان-كلود” هي عبارة عن مسابقة فنية مفتوحة للطلاب والخريجين في الإمارات تم تصميمها بهدف تشجيع ابتكار أعمال فنية جديدة في البلاد، وتوفير منصة بارزة للفنانين البصريين في مختلف أنحاء البلاد ودعم مسيرة الفنان الفائز في الحياة العملية من مرحلة المفهوم إلى العرض.

وكالات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *