مقالات محلية

“ﺇﻥَّ استشهاد ﺍﻟﻜﺴﺎﺳﺒﺔ ﻫﻮ ﻣﺼﺎﺏ ﺍﻷﺭﺩﻧﻴﻴﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎً، ﻭﺳﻴﺰﻳﺪﻧﺎ ﻗﻮﺓً ﻭﺗﻼﺣﻤﺎً”

كلمة الأردن

معتصم الهويمل

“ﺇﻥَّ استشهاد ﺍﻟﻜﺴﺎﺳﺒﺔ ﻫﻮ ﻣﺼﺎﺏ ﺍﻷﺭﺩﻧﻴﻴﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎً، ﻭﺳﻴﺰﻳﺪﻧﺎ ﻗﻮﺓً ﻭﺗﻼﺣﻤﺎً” .
جلالة الملك

” إنَّ ﺩﻣﻪُ ﻟﻦ ﻳﺬﻫﺐَ ﻫﺪﺭﺍً ﻭﺃﻥَّ ﺍﻟﻘﺼﺎﺹَ ﺳﻴﻜﻮﻥُ ﺑﺤﺠﻢِ ﺍﻟﻤﺼﻴﺒﺔ “.
الجيش العربي

” هذا انتهاكٌ لحقوقِ ﺍﻷﺳﻴﺮِ ﻓﻲ ﺍﻹﺳﻼﻡ”..
جماعة الاخوان المسلمين

في مثل هذا اليوم وفي تمامِ الساعةِ الثانية عشر وواحد واربعون دقيقة اكَّدت القوات المسلَّحة الأردنيَّة في بيانٍ رسميّ نبأ استشهادِ الطيار معاذ صافي الكساسبة، وذلكَ بعد بثِّ لتنظيمِ “داعش الإرهابي” فيديو يَظهرُ فيهِ حرقَ الشَّهيدِ حتَّى الموت.

وكانَ انذآك جلالة الملكِ في زيارةٍ رسميَّة إلى واشنطن قطعها بعدَ سماعِ هذا النبأ وقالَ في بثٍ مُسجَّل :إنَّ استشهاد الكساسبة هو مصاب الأردنيين جميعاً، وسيزيدنا قوة وتلاحماً”

ﻭﻗﺎﻝَ ﺍﻟﻨﺎﻃﻖ ﺍﻟﺮﺳﻤﻲّ بإسمِ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕِ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﺍﻟﻌﻘﻴﺪ ﻣﻤﺪﻭﺡ ﺍﻟﻌﺎﻣﺮﻱ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻴﺎﻥِ التالي ” إﻥَّ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﺗﺆﻛﺪ ﺃﻥ ﺩﻡَ اﻟﺸﻬﻴﺪِ ﺍﻟﻄﺎﻫﺮِ ﻟﻦ ﻳﺬﻫﺐَ ﻫﺪﺭﺍً ﻭﺇﻥَّ ﻗﺼﺎﺻﻬﺎ ﻣﻦ ﻃﻮﺍﻏﻴﺖِ ﺍﻷﺭﺽِ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺍﻏﺘﺎﻟﻮﺍ ﺍﻟﺸﻬﻴﺪ ﻣﻌﺎﺫ ﺍﻟﻜﺴﺎﺳﺒﺔ ﻭﻣﻦ ﻳﺸﺪُّ ﻋﻠﻰ ﺃﻳﺎﺩﻳﻬﻢ ﺳﻴﻜﻮﻥ ﺍﻧﺘﻘﺎﻣﺎِ ﺑﺤﺠﻢِ ﻣﺼﻴﺒﺔِ ﺍﻷﺭﺩﻧﻴﻴﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎً “

مما أدى إلى اعلان وزارةُ الاوقافِ والشؤونِ والمقدَّساتِ الإسلاميِّة عن صلاةِ الغائبِ على روحِ الشهيد في جميعِ مساجدِ المملكةِ وزُفَّت لاحقاً للأردنيين بُشرى تطبيقِ حُكمِ الإعدامِ بحقِّ الارهابيِّةِ ساجدة مبارك الريشاوي وزياد الكربولي الذين كان التنظيمِ يُفاوضُ كاذباً عليهم.

لكي لا ننسى ما فعلهُ الإرهابُ بنا، ولا ننسى ظلمةِ تلك الأيام وكيف كانَ الحُزنُ يخيِّمُ على بيوتنا وسماءَ أردنِّنا.

سنبقى خلفَ قيادتنا الهاشميِّة نُقاتلُ الإرهابَ في مراتعهِ، ولا ننتظرَ حتَّى تطال يدُ الغدرِ والخِسة من أمننا، فقد قال ابن هاشم متحدثاً عن الإرهاب : ” الحرب حربنا” .

ثباتُ وشموخُ الشهيد شيءٌ لا ينسى ، بقلوبٍ مؤمنةٍ بالله والوطنِ تلقَّى زملائهِ هذا الخبر، الإ وإنهم اثبتوا للعالمِ أجمع، أنَّ قلوبنا مربوطٍ عليها مِنَ اللهِ ضدَّ الحزنِ والكسرِ حيثُ دكُّوا الإرهابَ في معقلهِ بضرباتٍ وحممٍ ناريَّة، اثبتوا فيها مدى مَقدِرَتهِم على الدفاعِ عن الاردنِّ وطناً ومواطناً.

ليس هنالك من زمنٍ يستطيع أن يحذفَ هذا الحدثَ من ذاكرةِ الاردنيين والأردن، حيثُ جسَّدت ردَّةُ الفعلً حرفيَّاً وعمليَّاً ما يقولهُ ويَبذلهُ جلالةُ الملكِ -أدام الله ظلَّه – من جهدٍ ليؤكِّدَ مقولةَ الأب الروحيّ للأردنين الملهم الراحل الحسين بن طلال حين قال : ” الانسان أغلى ما نملك”.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Show Buttons
Hide Buttons
إغلاق