صحة

أسباب الإصابة بهشاشة العظام وطرق الوقاية والعلاج

كلمة الاردن – يعانى الكثير من السيدات من هشاشة العظام والتى تصبح العظام خلالها أرق، وتفقد قوتها، وأكثر عرضة للكسر، وهشاشة العظام لا علاقة لها بالتهاب المفاصل، على الرغم من أنه يمكن أن يسبب كسور تؤدى إلى التهاب المفاصل.
ووفقا لموقع “only my health ” الطبى فإن الأشخاص الذين يعانون من هشاشة العظام لديهم مخاطر أكبر من كسور عظامهم أثناء الحركات اليومية، مثل الانحناء أو السعال، وتشمل الكسور الأكثر شيوعا تلك من المعصم والورك والعمود الفقرى. وأوضح الموقع أن هناك الكثير من العوامل التى تؤدى لمخاطر هشاشة العظام:
1- من يتخطى أعمارهم الـ50 عاما.
2- نظام غذائى لا يحتوى على الكالسيوم كاف.
3- مشكلة الأمعاء التى تمنع الكالسيوم والفيتامينات من استيعابها.
4- فرط نشاط الغدة الدرقية أو إذا كنت تأخذ الكثير من هرمون الغدة الدرقية.
5- نمط الحياة المستقرة وعدم ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
6- اللياقة البدنية رقيقة.
7- عادات التدخين والشرب.
8- تاريخ عائلى من هشاشة العظام.
9- استخدام بعض الأدوية التى تؤثر على قوة العظام أو مستويات الهرمون.
وأضاف الموقع أن هشاشة العظام ليس لها أعراض فى المراحل الأولى من فقدان العظام، ولكن تسبب مع ارتفاع نسبتها آلام الظهر بسبب كسر أو فقرة انهارت، كما أن كسور العظام يحدث بسهولة أكبر هو علامة أخرى على هشاشة العظام، كما أن انقطاع الطمث فى وقت مبكر أحد أسباب هشاشة العظام، أو وجود تاريخ عائلى من هشاشة العظام وينتقل إلى الأبناء.
وأشار الموقع إلى أن هناك الكثير من العلاجات لهشاشة العظام أبرزها العلاج المرتبط بالهرمونات، العلاج بالاستروجين يمكن أن يساعد على الحفاظ على كثافة العظام للنساء، خاصة بعد سن اليأس، وهناك أدوية أخرى تماثل المخدرات ولكن لا بد من استشارة الطبيب المختص.
وأوضح أن الوقاية من هشاشة العظام تبدأ باتباع أسلوب حياة صحى، واتخاذ الخطوات التى تساعد على الحفاظ على صحة العظام والحد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وتناول الطعام الصحى وتغيير نمط الحياة مثل التدخين وعادات الشرب يمكن أن تساعد فى منع هذه الحالة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Show Buttons
Hide Buttons