تكنولوجيامربعات

الرواجبة: شركات تكنولوجيا المعلومات تواجه صعوبات كبيرة

كلمة الاردن

أكد ممثل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في غرفة تجارة الاردن المهندس هيثم الرواجبة، ان شركات تكنولوجيا المعلومات تواجه صعوبات كبيرة في تسيير اعمالها جراء توقف النشاطات التجارية واغلاق اسواق التصدير بفعل جائحة كورونا.
ودعا الرواجبة في بيان صحافي إلى ضرورة عقد اجتماع عاجل مع الجهات الحكومية ذات العلاقة لمناقشة تحديات القطاع وايجاد الحلول المناسبة التي تمكن الشركات العاملة بهذا القطاع من الصمود واستمرار العمل.
وبين ان قطاع تكنولوجيا المعلومات ممكن للقطاعات الاقتصادية الأخرى، واثبت قدرته وجاهزيته الكاملة للعمل عن بعد، مطالبا بتمديد ساعات العمل المسموح فيها لمؤسسات القطاع الخاص لتعجيل دوران عجلة النشاط التجاري بوتيرة عاليه لتعويض أيام التعطل والتوقف عن الانتاج.
واوضح المهندس الرواجبة ان ابرز التحديات التي تواجه شركات القطاع تتمثل بتوقف التدفقات المالية لتوقف النشاطات التجارية سواء داخل المملكة او في الدول وبخاصة العربية منها التي تعتمد على الشركات الاردنية لتوفير حلول التكنولوجيا لاعمالها.
وبين الرواجبة أن الشركات العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات تعمل بنسبة لا تتجاوز 20 % من إجمالي القوى العاملة لديها بسبب اغلاق وتوقف الشركات التي تخدمها بخاصة بالدول الخليجية.
واشار الى مقترحات يمكن ان تسهم في تخفيف الصعوبات التي تواجه الشركات ومساعدتها في استمرار اعمالها وتجاوز الازمة والمحافظة على العاملين والموظفين لديها، وبمقدمتها حصر العطاءات والمشاريع بالشركات الاردنية وفتح أسواق جديدة لمنتجات تكنولوجيا المعلومات المنتجة بالمملكة.
ولفت المهندس الرواجبة الى ان غرفة تجارة الاردن باعتبارها مظلة القطاع التجاري والخدمي تتواصل مع مختلف الجهات الرسمية لأيجاد الحلول التي تدعم استدامة عمل الشركات العاملة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بعموم المملكة.
وشدد على ضرورة تفهم ظروف القطاع وما يمر والتسهيل على الشركات العاملة فيه والتي يتجاوز عددها أكثر من 1000 شركةوخصوصا فيما يتعلق بالالتزامات المالية المترتبةعليها سواء كانت رسوم تراخيص او ضرائب من خلال تقسيطها أو تأجيلها لفترة مقبلة.
وبين ان الأردن اصبح اليوم انموذجا عالميا في كيفية التصدي لوباء فيروس كورونا، ما سيقدم للمملكة فرصة لاستقطاب استثمارات نوعية جديدة، مشددا على ضرورة استغلال النجاحات لتحويل التحديات التي تواجه عموم القطاعات الاقتصادية الى فرصا حقيقية تمكن الاقتصاد الوطني من استعادة عافيته.
وقال المهندس الرواجبة “رغم التحديات التي تواجه الشركات الا ان قطاع تكنولوجيا المعلومات سيحافظ على سلسلة الانجازات التي حققها على مدى سنوات ماضية وجعل من المملكة مركزا رئيسا للتكنولوجيا بالمنطقة واستقطاب الشركات العالمية لفتح مكاتب اقليمية لها بالسوق المحلية ما وفرت مئات فرص العمل للشباب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Show Buttons
Hide Buttons
إغلاق